خريطة باريتو The Pareto Chart

يمكن تسهيل فهم البيانات باستخدام طريقة باريتو، حيث تستخدم أداة للعرض البياني للمشاكل الأكبر بالمقارنة مع المشاكل الأخرى الموجودة. وتوفر قائمة الفحص مجموعات من البيانات لعمل الأعمدة الرأسية في الخريطة. ويقارن تحليل باريتو بين المشاكل الموجودة ثم يعرضها حسب الأهمية. ويبين أطول الأعمدة في الخريطة المشكلة الأكثر تكراراً ويقع على يسار الأعمدة الأخرى (انظر الشكل 6.3). ويمثل أقصر الأعمدة المشكلة التي يتكرر حدوثها أقل من غيرها. ويقع بين هذين العمودين مجموعة من الأعمدة يبين كل منها مشكلة يتناسب تكرار حدوثها مع طول العمود المثل لها. وتعتبر خريطة باريتو عرضاً ترتيباً للمشاكل بخريطة  أعمده رأسية.

 

عرض باريتو
تعرض المشاكل الموجودة بيانياً باستخدام طريقة باريتو بغرض تحديد أكثرها تكراراً وتعد خرائط أخرى إضافية أثناء رقابة العملية. وتعرض العملية وتوجه حتى تتضح الأهمية النسبية لكل العوامل المؤثرة ثم تحلل هذه العوامل. وتصور خريطة باريتو في هذه الحالة استمرار تكبير الصورة الخاصة بكل المشاكل وتوجيهما ثم تحديد أولوياتها. وسوف يعطى تحليل باريتو عندما يجريه فريق العملية الهندسية مؤثرات خامة بالعملية والظروف المحيطة بها قبل وبعد فترة جمع البيانات. وتمكن دراسة الانحرافات قبل وبعد فترة جمح البيانات من الحكم الصحيح على التقدم الفعلي في القرارات التصحيحية.


بناء باريتو
يعطي البناء السليم لخريطة باريتو تفسيراً صحيحاً للمشكلة في لحظة واحدة خاطفة. ويجب أن تتضمن الخريطة كل المعلومات المناسبة، في كل مجال من مجالاتها. ويجب أن تكون كل الملاحظات الخامة بالمزايا والعيوب مكتوبة وسهلة الفهم. كما يجب على الأشخاص المسؤولين عن إعداد وتحديث الخريطة أن يحافظوا على مبدأ العقول المتفتحة للبناء وأن لا يغوصوا في الكمية الكبيرة من البيانات. وليس ضرورياً أن تكب ن الأحداث الأكثر تكراراً أو الأكثر تكلفة هي
الأحداث الأكثر أهمية. إن فقس البيضة واحدة طبيعياً اهتماماً أكبر من فقس 50 بيضة صناعياً.


طريقة الخطوة خطوة
عن إتباع  خطوات المؤدية لبناء خريطة باريتو فإنه يجب الاستمرار في جمع البيانات حتى النقطة التي يقتنع عندها أعضاء فريق العملية الهندسية بأن جميع جوانب المشكلة قد تم تغطيتها. ويتناسب الوقت المستهلك في جمع البيانات طردياً مع درجة تعقد المشكلة. وعلى الفريق أن يتأكد من أن جميع البيانات التاريخية الخاصة بالعملية قد تضمنتها الاختبارات، وبمجرد أن يناقش الفريق كل البيانات فإنه يستطيع العمل في بناء خريطة باريتو بإتباع الخطوات السبعة التالية:
1-  يقرر الفريق أي ألمؤشرات سوف تمثل على كل من المحورين. فمثلاً، عند دراسة عدد الأخطاء في الكود التي تكتشفها إدارة ضمان جودة البرامج Software Quality assurance(CEF) خلال فترات زمنية مختلفة، يمكن تمثيل أخطاء الكود المكتشفة (CEF) خلال فترات المحور الرأسي. وتمثل الفترات الزمنية المختلفة مثل الساعات أو الأيام. على المحور الأفقي. (انظر شكل 6.3).


2-  توقع الأخطاء على الشكل. وتصنف مختلفة المشاكل غير المغطاة خلال جمع البيانات حسب أنواعها (انظر جدول 6.1) . فمثلاً: (a( تعاريف المتغير، (b) الأخطاء الهجائية، (c) عدم تطابق الكود مع التصميم الأولى للغة (PDL)، وهكذا حتى تصبح كل المشاكل قد أخذت في الاعتبار وأمكن تقديمها منفردة داخل أحد الأنواع السابقة ليتسنى عرضها.
3- يقارن كل نوع من الأنواع الأخرى حسب عدد مرات حدوثه.

4- تعد خريطة باريتو حسب مقياس الرسم كالمبين في شكل 6.2. وفي هذه الحالة سكون تكرار الحدوث على المحور الرأسي (Y) وأخطاء البرامج على المحور الأفقي (X). وسوف تعرض النسب المجمعة عند الحافة اليمنى للخريطة. جدول 6.1 بيانات بناء خريطة باريتو

5- يمثل كل نوع بواسطة عمود على خريطة باريتو يتناسب طردياً مع عدد البنود التي يشملها. فمثلاً، إذا كان عدد التعاريف غير الصحيحة للمتغير هو 15وعدد الأخطاء الهجائية هو 8 فإن الأعمدة الرأسية في خريطة باريتو سوف تكون ارتفاعاتها 8.15 بحسب مقياس الرسم للمحور الرأسي (Y) وقواعدها على المحور الأفقي X(انظر الشكل6.3).
6- وبعد عرض كل الأنواع على خريطة باريتو، يعاد ترتيبها بحسب الطول بحيث يكون أطولها ناحية اليسار ثم الذي يليه وهكذا بحب الترتيب الأطول فالأقصر..) حتى يكون الأقصر في أقصى اليمين.


7- يستكمل الخط الذي يعرض بيانياً النسبة المئوية من المجموع التي يمثلها كل عمود. ويتم ذلك في الخطوة الأولى حب التسلسل الزمني للتعامل مع البيانات كما هو موضح بالجدول 6.2 والذي يستخدم كما يلي:-
a- يضاف رقم كل نوع على الرقم التالي له في الصف ويكون جدول تجميعي يشبه الجدول6.3. فمثلاً، تكون البداية بالنوع الأكبر (تعاريف المتغيرات) ثم يضاف التالي (الأخطاء الهجائية) أي 15+8=23. ويوضع المجموع على الخريطة كما هو مبين بالجدول 6.3.
جدول 6.2 بيانات بناء خريطة باريتو حسب التكرار


جدول 6.3 مجاميع ونسب باريتو

ب- يضاف المجموع إلى النوع التالي في الكبر: تعريف المتغير+ الأخطاء الهجائية (23)+أخطاء الكود (7) =30. ويوضع هذا المجموع على الخريطة كالمبين. ويستمر العمل بنفس الطريقة لكل الأنواع حتى جميعها بالجدول ويكون المجموع النهائي بالجدول هو 40.
D. يرسم الخط الممثل للنسب التجميعية كما هو مبين بالشكل 3-6. ويمكن تسهيل رسم الخط بأن يكون الشكل البياني معداً بمقياس رسم مناسب ويحقق الوضوح وسهولة الفهم.

أضف تعليق

كود امني

تجربة رمز تحقق جديد

صفحة G+